منتدى الرومانسية والحب
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 فيدرر : عاشق الأوليمبياد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
lost_soul
عضـــــو مــــاسى
عضـــــو مــــاسى
avatar

عدد الرسائل : 508
العمر : 27
السٌّمعَة : 0
نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 24/07/2008

مُساهمةموضوع: فيدرر : عاشق الأوليمبياد   الإثنين أغسطس 11, 2008 7:41 pm

فيدرر
قد يملك روجر فيدرر المصنف الأول عالمياً دستة من بطولات الجراند سلام، ويحقق أرقاماً قياسية بثباته على قمة التصنيف العالمي للاعبي التنس المحترفين، ولكن ظهوره في بكين لم يكن سعياً وراء رقم قياسي جديد، وإنما ليحقق انجازاً غير مسبوق بالنسبة له.

وفيما تابع العالم بأسره اللاعب السويسري وهو يسير حاملاً علم بلاده في حفل الافتتاح الأسطوري لأوليمبياد بكين 2008، احتفل في اليوم ذاته بعيد ميلاده الـ27.

ورغم أن أسطورة التنس العالمية أكد في حواره مع الموقع الرسمي لأوليمبياد بكين أن هذا "كان اكثر أعياد ميلادي تميزاً على الإطلاق"، فانه شدد على أن هذا لم يتمكن من التفوق على سعادته في أوليمبياد سيدني عام 2000 حينما التقى بصديقته لاعبة التنس السابقة ميركا فافرينك.

الحلم الذهبي

ويقول فيدرر "حمل علم بلادي كان أمراً مختلفاً، فأنا مع صديقتي منذ ثمانية أعوام، لكني حملت العلم السويسري لعشر دقائق فقط".

ورغم أنه أنهى أوليمبياد سيدني 2000 رابعاً، وفاجأ الجميع بفشله في الوصول للدور الثاني في أثينا فان عشقه للأوليمبياد لم ينته.

ويتابع: "كبرت وأنا أتابع أساطير التنس وهم يلعبون في الأوليمبياد أمثال كارل لويس، وعام 1992 تابعت مارك روز وهو يفوز بذهبية أوليمبية لسويسرا ومن العظيم أن أصبح جزءاً من هذا الآن".

وإن كان النقاد تسائلوا عن ما إن كانت الأوليمبياد مكاناً مناسباً لنجوم محترفي كرة السلة والتنس وكرة القدم، ولكن فيدرر يراها بصورة أخرى: "كلنا هنا نسعى وراء حلم واحد، وهو الذهبية الأوليمبية، وليس المال".

وقد تكون نظرة فيدرر وأمثاله هما ما ألغى الاعتقاد السائد بأن الأوليمبياد كانت مجرد فرصة للاعبي التنس ذوي الترتيب المنخفض لتحقيق ميداليات سهلة ترفع بترتيبهم العالمي.

ووسط مجموعة ضخمة من اللاعبين المحترفين تزداد صعوبة المنافسات على المصنفين الأوائل على العالم أمثال فيدرر وغريمه رافائيل نادال وبطلة ويمبلدون عام 2008 فينوس ويليامز.

صدام جديد

ويقول اللاعب السويسري: "95% من لاعبي التنس الكبار هنا في بكين، ونحن فخورون بأن التنس أصبحت لعبة أوليمبية كبرى".

ويتوقع الخبراء أن تشهد بكين صادم مثير جديد بين فيدرر وغريمة الإسباني نادال، وهو الصراع الذي أضاف للعبة التنس العالمية نكهة مختلفة.

ويصف اللاعب السويسري صراعة مع نادال على زعامة ترتيب مصنفي التنس المحترفين بأنه "أمر رائع للعبة التنس".

ويتابع فيدرر: "ما يزيد من تميز هذا الصراع أن لكل منا مواصفات مختلفة تماماً عن الآخر".

ووضعت أرقام فيدرر العالمية اسمه ضمن أفضل لاعبي التنس في التاريخ، خاصة بعد تصنيفه الأول عالمياً على مدار 238 أسبوعاً متتالياً، وبـ12 لقب جراندسلام التي يملكها والتي تضم ثلاثة ألقاب لأستراليا المفتوحة وخمس بطولات ويمبلدون وأربعة بطولات أمريكا المفتوحة، بالإضافة وعلى القمة لأربع بطولات لكأس الأساتذة وغيرها.

حلم يتحول إلى حقيقة

ويملك اللاعب السويسري رقماً قياسياً في بلوغ نهائي لبطولات الجراندسلام بـ17 مرة منذ عام 2004، وحتى في حصوله على لقب رياضي العام تمكن فيدرر من الوصول لرقم قياسي بهذا اللقب بعد حصوله عليه للمرة الرابعة على التوالي عام 2008.

ولكن رغم كل هذه الانجازات لن تجد اسم الأسطورة الاسترالية ضمن أصحاب الإنجازات الأوليمبية، ما يبرره بـ"الضغط العصبي الرهيب الذي تلقيه هذه البطولة في نفوس اللاعبين".

ويقول فيدرر: "الأوليمبياد تجذب إهتماماً كيبراً عبر كافة أنحاء العالم، لما تضمه من عدد كبير من المنافسات، ما دفعني لأعد نفسي جيداً هذه المرة".

وفيما فاز أسطورة التنس السويسرية بأولى مبارياته في البطولة يؤكد أنه "مازال أمامي الكثير لأقدمه، فمجرد ظهوري هنا هو حلم يتحول إلى حقيقة".
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
فيدرر : عاشق الأوليمبياد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أحــــلـــــى دنــــيــــــــــــا :: دنيا الحب :: عالم الرياضه :: مقالاتى الرياضية-
انتقل الى: